Play Store Apple Store
مصر تستهدف زيادة إنتاج القمح المحلي إلى 10 ملايين طن
طباعة

قال وزير الزراعة واستصلاح الأراضي المصري عصام فايد إن مصر تستهدف زيادة إنتاج القمح المحلي من 8 ملايين طن إلى 10 ملايين طن خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وأوضح فايد في بيان أن الاكتفاء الذاتي لن يتحقق إلا من خلال 3 محاور أبرزهم التوسع الأفقي عن طريق زيادة المساحة المنزرعة، والثاني يتمثل في زيادة إنتاجية وحدة المساحة (التوسع الرأسي) من خلال نشر زراعة الأصناف عالية الإنتاج، أما الثالث فيتمثل في ترشيد الاستهلاك، والعمل على تقليل الفاقد.

وتستهلك مصر - أكبر مستوردي الأقماح في العالم - سنوياً نحو 15 مليون طن من القمح، وفقاً لبيانات حكومية.

وبلغت كميات القمح الموردة من المزارعين نحو 5 ملايين طن خلال موسم 2016، ونحو 5.3 مليون طن خلال موسم 2015، مقابل نحو 3.7 مليون طن خلال 2014. بحسب بيانات وزارة التموين، إلا أن تحقيقات النيابة وتقارير مجلس النواب المصري أظهرت تلاعباً في الكميات الموردة.

ويبدأ موسم تسلم القمح من المزارعين منتصف أبريل، وينتهي في يونيو من ذات العام.

وقال وزير الزراعة في يناير الماضي، إن مجلس الوزراء وافق على شراء القمح المحلي من المزارعين المحليين بالسعر العالمي. الذي تشتري به هيئة السلع التموينية من الخارج.

وأضاف الوزير في مؤتمر بمجلس الوزراء، أنه سيتم شراء القمح من الفلاحين بمتوسط سعر الدولار في السوق المصري لآخر شهرين سابقين من الشراء.