أكبر صندوق سيادي في العالم يتوقع أن تفقد العقارات بريقها

طباعة

كشفت إدارة صندوق الثروة السيادي النرويجي - أكبر صندوق سيادي في العالم بحجم يبلغ 900 مليار دولار- عن أن العائد على الاستثمارات العقارية غير المدرجة، ربما لن يصبح جذابا في المستقبل مثلما كان في الفترة الأخيرة إذا بدأت أسعار الفائدة في الارتفاع.

وفي 2016 استثمر الصندوق 19.1 مليار كرونة (حوالي 2.22 مليار دولار) في عقارات غير مدرجة لترتفع استثماراته العقارية إلى 191 مليار كرونة بما يعادل 2.5% من إجمالي قيمته نهاية العام الماضي.

وللصندوق استثمارات عقارية في لندن وباريس ونيويورك.

ويستثمر الصندوق، الذي يستمد أمواله من إيرادات إنتاج النرويج من النفط والغاز، في الأسهم والسندات والعقارات. وفي العقارات غير المدرجة يركز الصندوق على الاستثمار في عشرة أماكن يعتبرها مدنا عالمية تجني ثمار العولمة.

وتشكل نيويورك ولندن وباريس 19.2 و17 و13.1% على الترتيب من الاستثمارات العقارية غير المدرجة للصندوق.