بعد 18 عاماً .. قيمة شهادتك الجامعية قد تطال سقف النصف مليون دولار!

طباعة

إذا كنت قلقاً من التكاليف التي ستتكبدها في جامعتك لتكمل تعليمك الجامعي أو تعليم أبنائك، فليكن بمعلومك أن ما تنفقه اليوم ليس إلا القليل أمام ما ستنفقه في المستقبل أي بعد حوالي 18 عاماً، فقد ارتفعت تكاليف التعليم بمعدل 6% سنوياً وفقاً لشركة Vanguard الاستثمارية، وهو ما يشير إلى أنه عند بلوغ الأطفال حديثي الولادة 18 عاماً، ستصل تكلفة التعليم العالي في الجامعات إلى أكثر من 120 ألف دولار ليتضمن ذلك أقساط الدراسة والرسوم التي تشمل المسكن والمأكل، فيما سيصل معدل تكلفة الجامعات الحكومية إلى 54 ألف دولار سنوياً.

ويشير ذلك أيضاً إلى أن أقساط التعليم الجامعي الذي يمتد إلى أربع سنوات ستصل إلى نصف مليون دولار في الجامعات الخاصة،  وربع مليون دولار في الجامعات الحكومية، هذا إن تحدثنا عن العائلات التي ستنفق المال على تعليم ابنها الوحيد، فيما ستصل أرقام فاتورة العائلات التي تضم أكثر من ابن واحد إلى سبع خانات!

وبذلك، نكتشف بأن السؤالين اللذين يراودان الآباء في يومنا هذا هما:

كم ستبلغ تكلفة السنة الدراسية الواحدة في الجامعة مستقبلاً؟

وكم سنحتاج من المال للادخار من أجل تعليم أبنائنا في الجامعات مستقبلاً؟

 

 

تقول مارينا برونو كبيرة الخبراء الاستراتيجيين في Vanguard بأنه من المربك رؤية الأقساط المالية المرتفعة  بسبب التضخم.

وهناك العديد من العوامل التي تسببت بارتفاع الأقساط والتي ظهرت على مر السنين، كانخفاض التمويل الحكومي للجامعات الحكومية والتضخم الإداري وارتفاع الأجور ولقيام بأعمال بناء جديدة في الجامعات الخاصة.

وفي الوقت ذاته، لم تحافظ الأجور على وتيرتها المرتفعة، ففي العام 2015 ارتفع متسوط دخل الأسر التي لديها أطفال بنسبة 4.3%، وفي العام 2014 ارتفعت بمعدل 3%، فإن واصل دخل الأسر ارتفاعه عند 4.3% سنوياً، فسيصل إلى حوالي 142 ألف دولار أمريكي في 18 عاماً.

وتوصي برونو الأسر بادخار ألف دولار شهرياً على مدى الـ 17 عاماً المقبلة إذا أرادوا تعليم طفلهم في جامعة خاصة، وعليهم ادخار 147 دولاراً شهرياً إذا أراد الالتحاق بجامعة حكومية.

 

ترجمة: نور قاضي أمين

//