الصين ترد على انتقادات أمريكية بشأن التجارة

طباعة

ردت الصين على انتقادات وجهتها إليها الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة بشأن الممارسات التجارية قائلة إن تصرف بعض الدول على نحو أحادي هو تحد غير مسبوق للتجارة العالمية.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية قاو فينغ إن الشركات الأجنبية والمحلية تلقى معاملة متساوية في الصين وإن الشركات الأجنبية يجب ألا يراودها القلق إزاء الاستثمار في الصين.

تأتي التصريحات في ظل ضغوط متزايدة من واشنطن على بكين بشأن التجارة وتعهدات من الصين بفتح أسواقها أكثر أمام المستثمرين الأجانب.

وقال قاو "التصرفات الأحادية لبعض الدول والدعوات إلى الأحادية هي تحد غير مسبوق للنظام التجاري متعدد الأطراف".

وبدأت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تدشين تحقيقات تجارية بموجب بنود نادرا ما استُخدمت في عهد منظمة التجارة العالمية بما في ذلك "المادة 301" للتحقيق في ممارسات الصين في مجال الملكية الفكرية.

وقال المبعوث التجاري الأمريكي روبرت لايتهايزر إن الصين تمثل تهديدا للنظام التجاري العالمي.

وقال لايتهايزر "الحجم الهائل لجهودهم المنسقة لتطوير اقتصادهم وللدعم ولخلق شركات وطنية عملاقة وللإجبار على نقل التكنولوجيا وتشويه الأسواق في الصين وفي أنحاء العالم هو تهديد غير مسبوق للنظام التجاري العالمي" وذلك بحسب نص خطاب على الموقع الالكتروني لمركز الدراسات الاستراتيجية والدولية.

ودافع المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية عن سياسة الصين قائلا إنها لا تتضمن قوانين تُلزم الشركات الأجنبية لنقل التكنولوجيا إلى الشركات الصينية.

وقال إن أي نقل للتكنولوجيا "هو بدافع من السوق وتقوم به الشركات، لا يوجد تدخل حكومي على الإطلاق".

//