محكمة لندن ترجئ قضية صكوك دانة غاز الإماراتية

طباعة

نقلت وكالة "رويتزر" عن مصادر قولها إن قاض بالمحكمة العليا في لندن أرجأ جلسات الاستماع في قضية للبت في وجوب سداد دانة غاز الإماراتية قيمة صكوك حين يستحق أجلها من عدمه.

وتستحق الصكوك البالغة قيمتها 700 مليون دولار نهاية هذا الشهر.

وقالت المصادر إن من المتوقع أن يستأنف جورج ليجات، قاضي المحكمة العليا في لندن، الجلسات في موعد أقصاه 13 نوفمبر/تشرين الثاني.

وفي القضية المعقدة التي تنظر أمام المحاكم في بريطانيا والإمارات، ترفض دانة سداد مستحقات الصكوك مستندة إلى أن تغييرات طرأت على نظام التمويل الإسلامي على مدى السنوات الأخيرة جعلت تلك الصكوك غير قانونية في دولة الإمارات.

وقد يكون للنزاع آثار على مصدري الصكوك وحملتها في أنحاء العالم، إذ إن أي انتصار لدانة قد يشكل سابقة للشركات الأخرى في التعامل مع صكوكهم المستحقة بطريقة مماثلة.

وكان من المتوقع في الأصل أن يصدر القاضي ليجات حكمه في القضية في سبتمبر أيلول، لكن إجراءات التقاضي تباطأت بسبب تحركات في المحاكم الإماراتية.

وحصل بعض مساهمي دانة غاز على أمر قضائي من محكمة في إمارة الشارقة يمنع الشركة من المشاركة في جلسات الاستماع في لندن.

وتقدمت دانة بطلب إلى محكمة استئناف في الشارقة لتعديل الأمر، لكن محكمة الاستئناف أمرت بالتأجيل هذا الأسبوع دون أن تصدر قرارا.

في الوقت ذاته قدمت دانة طلبا للسماح لها بالطعن على قرار المحكمة العليا في لندن بالاستمرار في المحاكمة البريطانية في غياب دانة.

كما تسعى أيضا إلى الطعن على قرار المحكمة العليا في لندن الشهر الماضي بالسماح لبلاك روك لإدارة الصناديق، وهي حامل للصكوك، بالانضمام إلى المحاكمة.

//