الأسهم الأوروبية عند أعلى مستوياتها في 5 أشهر وتنهي الشهر على مكاسب

طباعة

تشبثت الأسهم الأوروبية بأعلى مستوياتها في خمسة أشهر منهية شهر أكتوبر تشرين الأول على مكاسب قدرها 1.8%، هي الثانية على التوالي، حيث حفزت بيانات الربع الثالث الثقة في متانة أسواق الأسهم.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.33% مع صعود معظم البورصات والقطاعات، حيث أظهرت بيانات جديدة نمو منطقة اليورو بوتيرة أسرع من المتوقع في الربع الثالث من العام وهبوط البطالة إلى أدنى مستوياتها في نحو تسع سنوات.

في حين سجل مؤشر ايبكس الإسباني أفضل أداء شهري منذ مايو أيار ليغلق مرتفعا 0.7%، بعدما وافق زعيم قطالونيا المعزول كارلس بودجمون على إجراء انتخابات مبكرة دعت إليها الحكومة المركزية في إسبانيا لإنهاء الأزمة التي اندلعت بفعل مسعى كاتالونيا للانفصال.

هذا وأغلق سهم بي.بي مرتفعا 1.7% بعدما سجلت شركة الطاقة البريطانية أرباحا في الربع الثالث تجاوزت التوقعات وأعلنت عن برنامج لإعادة شراء الأسهم، وهو ما دفع مؤشر قطاع الطاقة الأوروبي للصعود 0.8%.

وارتفع سهم ريان إير 6.9% بعدما استقبلت السوق نتائج شركة الطيران المنخفض التكلفة بارتياح.

وزاد سهم كرودا المنتجة للكيماويات 4.2% بعد تحديث للتوقعات، وسجل بي.إن.بي باريبا أكبر خسائر بين أسهم البنوك مع هبوطه 2.7 % بعدما أظهرت نتائجه أداء مخيبا للآمال في أسواق أنشطته.

وفي أنحاء أوروبا، ارتفع مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.07% ومؤشر كاك الفرنسي 0.2% في حين استقر مؤشر داكس الألماني.

//