الأسهم الأوروبية تتراجع من أعلى مستوياتها في عامين

طباعة

هبطت الأسهم الأوروبية من أعلى مستوياتها في عامين مع تراجع أسهم قطاعات غير مرتبطة بالدورات الاقتصادية، وبعض تقارير الأرباح التي جاءت مخيبة للآمال، رغم أن أسهم الشركات النفطية سجلت أداء قوياً.

وارتد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي عن مكاسبه التي سجلها في وقت سابق من الجلسة ليغلق منخفضا 0.5%، بعد أن تراوح حول أعلى مستوياته منذ أغسطس آب 2015 في الأيام القليلة الماضية.

وانخفض مؤشر داكس الألماني 0.7% بعدما سجل مستوى مرتفعا جديداً.

وشكلت خسائر الأسهم في قطاع الرعاية الصحية وشركات السلع الاستهلاكية الكبرى مثل نستله أكبر ضغط على السوق، وهذه القطاعات سريعة التأثر بتحركات الدولار الذي صعد.

وتضررت المعنويات أيضا بفعل توقعات للأرباح جاءت مخيبة للآمال، وهبط سهم بي.إم.دبليو 2.8% بعدما سجلت شركة صناعة السيارات الألمانية انخفاضاً بلغ 5.9% في أرباح الربع الثالث من العام، قرب الحد الأدنى لنطاق التوقعات في ستطلاع لرويترز، بسبب ارتفاع نفقات التكنولوجيات والطرز الجديدة.

وانخفض سهم ديالوج سيميكوندكتور المصنعة للرقائق الالكترونية 5.7% في أعقاب توقعات حذرة للربع الأخير من العام.

وفي أنحاء أوروبا، تراجع مؤشر فايننشال تايمز البريطاني 0.7% ومؤشر كاك الفرنسي 0.5%.

//