أسهم أوروبا تسجل أسوأ خسارة أسبوعية في 3 أشهر

طباعة

عانت الأسهم الأوروبية من أسوأ أسبوع في ثلاثة أشهر، مع الاتجاه لجني الأرباح في ظل تباطؤ نمو الأرباح والتوترات في سوق السندات لكن الأسواق تظل بالقرب من أعلى مستوى في عامين.

وتصدرت أسهم "ليوناردو" قائمة الخاسرين بهبوط بلغ 21.6% بعدما خفضت الشركة الإيطالية التي تعمل في مجال التعاقدات الدفاعية أهدافها.

وهبط المؤشر ستوكس 600 لأسهم الشركات الأوروبية 0.4% متأثرا بتراجع أسهم القطاع الصناعي بعد يوم من تعرضه لأكبر خسارة في يوم واحد منذ نهاية يونيو/حزيران.

وأنهى المؤشر الأوروبي الأسبوع منخفضا 1.9% في أكبر خسارة أسبوعية منذ منتصف أغسطس/آب لكنه يظل مرتفعا 7.5% منذ بداية العام إلى الآن.

وبحسب تقديرات "دويتشه بنك" تباطأ نمو ربحية السهم على المؤشر ستوكس 600 إلى 7.6% بعدما كان قد ارتفع إلى خانة العشرات في الربعين السابقين.

واحتل سهم "اليكتا" المرتبة الثانية بين أكبر الخاسرين بانخفاض بلغ 10.1% بعدما أعلنت الشركة السويدية المتخصصة في المعدات الطبية تأخر منتج أساسي.

وبددت أسهم "أليانز" المكاسب التي حققتها في وقت سابق من الجلسة لتغلق منخفضة 0.3% في أداء دون نظيراتها في القطاع المالي.

وسجلت شركة التأمين الألمانية انخفاضا بلغ 17% في صافي الربح وقدمت توقعات أقل تفاؤلا لأرباح العام بالكامل بعد موجة من الكوارث الطبيعية.

وهبط سهم شركة الهندسة الألمانية "سيمنس" 1.6% وقاد انخفاضه المؤشر ستوكس 50 إلى التراجع 0.6%.

وهوى مؤشر الأسهم القيادية بمنطقة اليورو 2.6% خلال الأسبوع، وهي أكبر خسارة أسبوعية في ثلاثة أشهر.

وأغلق المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني منخفضا 0.68%، بينما نزل المؤشر كاك 40 الفرنسي 0.5%، والمؤشر داكس الألماني 0.42%.

//