صادرات السعودية من النفط تهبط 2.4% في سبتمبر

طباعة

تراجعت صادرات السعودية من النفط الخام بنسبة 2.4% على أساس شهري، في سبتمبر/أيلول الماضي، بحسب ما أظهرته أرقام المبادرة المشتركة للبيانات النفطية (جودي).

وتراجعت صادرات المملكة، إلى 6.549 ملايين برميل يوميا في سبتمبر/أيلول الماضي، مقارنة بـ6.71 ملايين برميل يوميا في أغسطس/آب السابق له.

وكانت صادرات السعودية قد ارتفعت في أغسطس/آب الماضي على أساس شهري للمرة الأولى منذ مارس/ آذار 2017.

وتتحمل السعودية، أكبر منتج للنفط في دول منظمة "أوبك"، العبء الأكبر من اتفاقية خفض الإنتاج بـ438 ألف برميل يوميا.

وأظهرت البيانات ارتفاع إنتاج السعودية من الخام بواقع 0.022 مليون برميل يوميا على أساس شهري إلى 9.973 مليون برميل يوميا في سبتمبر/أيلول.

كما ارتفع الطلب على المنتجات النفطية في السعودية 0.138 مليون برميل يوميا إلى 2.805 مليون برميل يوميا في سبتمبر/أيلول.

وبحسب "جودي" فقد ارتفعت صادرات السعودية من المنتجات النفطية 0.102 مليون برميل يوميا إلى 1.55 مليون برميل يوميا في سبتمبر/أيلول.

وبدأ الأعضاء في (أوبك) ومنتجون مستقلون، مطلع 2017، خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا، لمدة 6 شهور، وتم تمديده في مايو/أيار الفائت 9 شهور أخرى تنتهي في مارس/آذار 2018، في محاولة لإعادة الاستقرار لأسواق النفط.

و"جودي" هي منظمة دولية، تأسست بقرار من منتجي النفط حول العالم مطلع تسعينات القرن الماضي، وهدفها جمع الأرقام والإحصاءات المتعلقة بإنتاج النفط حول العالم وتقديمها على شكل دراسات تهم منتجي ومستهلكي النفط على حد سواء.