مبيعات التجزئة الألمانية تنخفض على غير المتوقع في فبراير

طباعة

أظهرت بيانات تراجع مبيعات التجزئة الشهرية في ألمانيا على غير المتوقع في فبراير شباط في ثالث تراجع شهري على التوالي بما يشير إلى أن استهلاك الأفراد قد يظل ضعيفا في أوائل عام 2018 بعد أن فشل في الإسهام في النمو خلال الربع الأخير.

وقال مكتب الإحصاءات الاتحادي إن المؤشر المتقلب الذي غالبا مع يكون عرضة لتعديل قراءته أظهر أن مبيعات التجزئة انخفضت 0.7% على أساس شهري.

وتخالف هذه القراءة متوسط توقعات رويترز بارتفاع نسبته 0.6 بالمئة وتأتي بعد انخفاض نسبته 0.3 بالمئة في قراءة عدلت صعودا لشهر يناير كانون الثاني.

وظل استهلاك الأفراد عاملا مهما في قيادة النمو خلال السنوات الأخيرة حيث يستفيد المستهلكون من زيادة الأجور وارتفاع معدلات التوظيف إلى مستوى قياسي بالإضافة إلى الأمان الوظيفي، لكن التجارة الخارجية أعطت دفعة للنمو الألماني الذي بلغ 0.6% في الربع الأخير.

وعلى أساس سنوي، زادت مبيعات التجزئة 1.3% مخالفة متوسط توقعات رويترز بزيادة نسبتها 2.2%.