رفع العقوبات الأميركية عن تركيا والسندات الدولارية تقفز لأعلى مستوى في 9 أشهر

طباعة

تفاءلت الأسواق التركية بإلإعلان عن التوصل لاتفاق بوقف العمليات العسكرية في شمال سوريا ورفع العقوبات الأميركية.

وقفزت السندات التركية المقومة بالدولار استحقاق 2045 بنسبة 2.4% بأعلى وتيرة يومية لها منذ يناير الماضي ، فور الإعلان عن رفق العقوبات الأميركية على أنقرة لتسجل أعلى مستوى لها في 9 أشهر.
وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن رفع العقوبات التي فرضها على تركيا بعد حصوله على وعد من أنقرة بأن يكون وقف إطلاق النار فى "المنطقة الآمنة" بشمال شرق سوريا سيكون دائماً.

وبعد إعلان ترامب رفع العقوبات عن تركيا، ارتفعت الليرة نحو 1.3% معززة مكاسبها التي حققتها في الأيام الأخيرة لتسجل أعلى مستوياتها امام الدولار الأميركي منذ 8 أكتوبر ، وذلك مع انحسار التهديد بفرض المزيد من العقوبات الأميركية. وبذلك تصل ارتفاعات الليرة الى أكثر من 3% امام الدولار الأميركي منذ منتصف الشهر الحالي.

وكان الرئيس الروسي فيلاديمير بوتين قد توصل لاتفاق مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان ينهي العمليات العسكرية التركية في شمال شرق سوريا ، ما أدى الى ارتفاع مؤشر بورصة اسطنبول الرئيسي في تداولات الأربعاء بنحو 2% كما تجاوزت الارتفاعات 2.2%.