تراجع واردات الصين من خام الحديد في نوفمبر للشهر الثاني على التوالي

طباعة

أظهرت بيانات من الجمارك انخفاض واردات الصين من خام الحديد للشهر الثاني على التوالي في نوفمبر تشرين الثاني، إذ طغى تراجع الشحنات من أكبر الجهات العاملة في التعدين في أستراليا والبرازيل على الطلب القوي للمكون الذي يُستخدم في صناعة الصلب.

وأفادت بيانات من الإدارة العامة للجمارك أن الصين، وهي أكبر منتج للصلب في العالم، استوردت 90.65 مليون طن من خام الحديد الشهر الماضي، بانخفاض 2.4 بالمئة مقارنة مع 92.86 مليون طن في أكتوبرتشرين الأول، ومقارنة مع 86.25 مليون طن قبل عام.

وفي الشهور الأحد عشر الأولى من 2019، بلغت واردات خام الحديد 970.69 مليون طن، منخفضة بنسبة 0.7 بالمئة على أساس سنوي.

وأوضحت بيانات من ميناء بورت هيدلاند الأسترالي أنه جرى شحن كمية أقل من خام الحديد إلى الصين في أكتوبر تشرين الأول، بانخفاض نسبته 0.7 بالمئة عن الشهر السابق.

وقالت شركة فالي البرازيلية للتعدين إنها أوقفت الإنتاج في العديد من المناجم بعد انهيار مميت لسد في أوائل يناير كانون الثاني، وتتوقع تراجع المبيعات بما يقرب من 15 بالمئة في 2019.

ورغم العوامل الموسمية، لا يزال المحللون متفائلين بشأن الطلب على خام الحديد في الأشهر المقبلة مع تعافي أرباح المصانع الصينية بعد انتعاش في أعمال البناء في نوفمبر تشرين الثاني.