رئيس الوزراء الكندي يقول إنه يريد تحقيقا كاملا في تحطم الطائرة

طباعة

قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو اليوم السبت إن حكومته تريد تحقيقا كاملا وتعاونا تاما من السلطات الإيرانية فيما يتعلق بحادث الطائرة الأوكرانية، وذلك في رده على إعلان إيران إسقاطها.

وقُتل 176 شخصا، منهم 57 كنديا، كانوا على متن الطائرة التي تحطمت يوم الأربعاء بعد إقلاعها من طهران. وتعبر كندا منذ أيام عن اعتقادها بأن الطائرة أُسقطت بصاروخ إيراني، لكن إيران ظلت تنفي هذا  حتى اليوم السبت.

وقال ترودو في بيان صدر عن مكتبه إن إيران اعترفت الآن بأن قواتها أسقطت الطائرة.

وأضاف أن بلاده ما زالت تركز على "المحاسبة والشفافية والعدالة لأسر الضحايا وذويهم. هذه مأساة وطنية وكل الكنديين يشعرون بالفجيعة".

وتابع قائلا "سنواصل العمل مع شركائنا حول العالم لضمان إجراء تحقيق كامل ومستفيض في حادث الطائرة، والحكومة الكندية تتوقع تعاونا تاما من السلطات الإيرانية".