تراجع احتياطيات الجزائر من النقد الأجنبي بـ 10.6 مليار دولار في 9 أشهر

طباعة

قال محافظ البنك المركزي الجزائري الاثنين 3 فبراير إن الاحتياطيات الأجنبية للجزائر انخفضت 10.6 مليار دولار في الأشهر التسعة الماضية، وهو ما يزيد من الضغوط المالية الناجمة عن هبوط في إيرادات الطاقة. وأبلغ بن عبد الرحمن أيمن وكالة الأنباء الجزائرية "الاحتياطيات الآن 62 مليار دولار".

وأظهرت بيانات رسمية أن مجمل الاحتياطيات بلغ 72.6 مليار دولار في نهاية أبريل نيسان من العام الماضي، انخفاضا من 79.88 مليار دولار في ديسمبر كانون الأول 2018 و97.33 مليار دولار في نهاية 2017 .

والجزائر مصدًر رئيسي للطاقة وتعتمد على مبيعات النفط والغاز في 60% من إيرادات الحكومة. لكن المبيعات هبطت منذ أن بدأت أسعار النفط بالهبوط في 2014، وتراجعت احتياطيات البلاد من النقد الأجنبي بأكثر من النصف منذ ذلك الحين.

وقالت الحكومة في أكتوبر تشرين الأول إنها تخطط للحصول على قروض خارجية في 2020 وخفض الانفاق الحكومي بنسبة 9.2% بينما تحاول التغلب على انخفاض في الإيرادات من مبيعات الطاقة.