تراجع ثقة المستثمرين بمنطقة اليورو في فبراير بسبب فيروس الصين

طباعة

أظهر مسح أن ثقة المستثمرين بمنطقة اليورو انخفضت لأول مرة خلال أربعة أشهر في فبراير شباط بسبب المخاوف من عدم قدرة الصين على احتواء تفشي الفيروس التاجي.

ونزل مؤشر سنتيكس لمنطقة اليورو الي 5.2 من 7.6 في يناير كانون الثاني. وكانت التوقعات في استطلاع أجرته رويترز أن يهبط إلى 4.1.

وقال مانفرد هوبنر من مؤسسة سنتيكس إن الانخفاض الطفيف يرجع إلى اعتقاد المستثمرين بأن الاضرار الاقتصادية للفيروس الجديد قد اقتصرت على الصين، مضيفا ان الاقتصاد العالمي سيحصل على دفعة إيجابية من الولايات المتحدة.

وتابع "تفشي الفيروس وما تبعه من إجراءات صارمة أخذتها الصين يلقي بظلاله على التوقعات الاقتصادية. لحسن الحظ أن الأثر محدود حتى الآن".

وشمل مسح سنتيكس 1086 مستثمرا في الفترة من السادس إلى الثامن من فبراير شباط.