الذهب يتراجع من ذروة أسبوعين بفعل تحفيز بنك الصين المركزي

طباعة

تراجعت أسعار الذهب من قرب أعلى مستوى في أسبوعين إذ أدى تدخل على صعيد السياسة النقدية من البنك المركزي الصيني للحد من الأثر الاقتصادي لانتشار فيروس كورونا لطمأنة المستثمرين وعزز الطلب على الأصول عالية المخاطر.

ونزل الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1580.27 دولار للأونصة، وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1583.30 دولار.

وحوم الذهب في وقت سابق من الجلسة حول مستوى يوم الجمعة القريب من ذروة أسبوعين عند 1584.65 دولار، لكن مكاسبه تقلصت مع ارتفاع الأسهم العالمية بعدما خفض البنك المركزي الصيني سعر الفائدة على قروضه متوسطة الأجل في محاولة لامتصاص الصدمة الاقتصادية الناجمة عن تفشي الفيروس التاجي.

كما حوم الدولار قرب ذروة أربعة أشهر التي بلغها في الجلسة السابقة، مما جعل الذهب باهظا نسبيا لحملة العملات الأخرى.

ووصل الذهب المقوم باليورو إلى ذروة قياسية عند 1463.98 يورو للأوقية في وقت سابق من الجلسة.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم 1.9 بالمئة إلى 2477.26 دولار للأونصة، وصعدت الفضة 0.2 بالمئة إلى 17.76 دولار، بينما ارتفع البلاتين 0.6 بالمئة إلى 969.11 دولار.

ومن المتوقع أن تكون المعاملات ضعيفة لأن الأسواق المالية في الولايات المتحدة مغلقة اليوم في عطلة.