Amazon يمنع بيع أكثر من مليون منتج يدَعي علاج فيروس كورونا أو الوقاية منه

طباعة

منعت شركة أمازون بيع أكثر من مليون منتج في الأسابيع الأخيرة بعد أن قدمت هذه المنتجات مزاعم مضللة عن قدرتها على علاج أو منع فيروس كورونا، وذلك وفقًا لما ذكرته وكالة رويترز.

وقالت شركة آمازون إنها حذفت عشرات الآلاف من المعروضات بسبب تلاعب أصحابها بالأسعار، ومطالبتهم بأسعار أعلى بكثير من السعر الحقيقي لمنتجات مثل الكمامات.

وتأتي التقارير حول إزالة المنتجات بعد أقل من أسبوع من إصدار أمازون تحذيرًا للبائعين على منصتها بعدم رفع سعر أقنعة الوجه، والتي تواجه ارتفاعًا كبيرًا في الطلب عليها وسط تفشي المرض.

وتحظر سياسة التسعير العادل لمنصة التجارة الإلكترونية زيادات الأسعار التي تضر بثقة العميل، وتقول إنه لا ينبغي أن تكون الأسعار أعلى بكثير من الأسعار الحديثة المعروضة داخل أو خارج أمازون.

وقال متحدث باسم الشركة لوكالة رويترز: "لا تسمح أمازون بالتلاعب بالأسعار أو ابتزاز الزبائن"، موضحًا أن الشركة راقبت ارتفاع الأسعار والادعاءات الخاطئة من خلال مزيج من المراجعة الآلية واليدوية للقوائم.

وتشير المعلومات إلى أن بعض أقنعة الوجه وأجهزة التنفس التي تباع في أمازون قد تضاعف سعرها ثلاث أو أربع مرات، حيث وزاد سعر منتج مكون من 10 أقنعة N95 إلى 128 دولارًا من متوسط سعر 41.24 دولارًا، في حين أن ارتفع سعر جهاز التنفس الصناعي المكون من عبوتين من 6.65 دولارًا إلى 24.99 دولارًا.

يذكر أن فيسبوك قد أكدت في وقت سابق من هذا الأسبوع أنها تشن حملة صارمة ضد الإعلانات التي تدعي أنها مضللة حول فيروس كورونا الجديد أو حاول بطريقة أخرى خلق شعور بالهلع من خلال الإشارة إلى أن المنتجات، مثل أقنعة الوجه، محدودة العرض.

وأكد فيسبوك أن هذه السياسات تنطبق أيضًا على منصة (السوق) Marketplace، حيث يمكن للمستخدمين شراء الأشياء وبيعها.