النفط يسجل أكبر انخفاض يومي في أكثر من 10 سنوات والذهب يحقق مكاسب أسبوعية 6.8% هي الأكبر منذ 2011

طباعة

هبطت الأسهم الأمريكية مع تنامي المخاوف بشان الأضرار الاقتصادية لانتشار فيروس كورونا، على الرغم من أن المؤشرات الرئيسية لوول ستريت أغلقت فوق أدنى مستوياتها خلال الجلسة.

وتراجع المؤشر داو جونز الصناعي 256.23 نقطة أو 0.98 بالمئة إلى 25865.05 نقطة. ونزل المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 51.54 نقطة أو ما يعادل 1.70 بالمئة إلى 2972.4 نقطة.

وانخفض المؤشر ناسداك المجمع 162.98 نقطة أو ما يعادل 1.87 بالمئة إلى 8575.62 نقطة.

وعلى الصعيد الأسبوعي، حقق "داو جونز" مكاسب بنسبة 1.8%، وسجل "ناسداك" مكاسب بنحو 0.1%، بينما حقق "S&P 500" مكاسب أسبوعية بنسبة 0.6%.

أما في الأسواق الأوروبية، هبط ستوكس يوروب 600" بنسبة 3.7% أو 14 نقطة إلى 367 نقطة، وسجل المؤشر القياسي خسائر أسبوعية بنسبة 2.1%.

وانخفض "فوتسي 100" البريطاني إلى 6462 نقطة، كما هبط "داكس" الألماني إلى 11542 نقطة، في حين تراجع "كاك" الفرنسي إلى 5139 نقطة.

وفي آسيا تراجع مؤشر "نيكي" بنحو 2.7% أو 579 نقطة إلى 20750 نقطة وهو أدنى إغلاق منذ الرابع من سبتمبر وسجل خسائر أسبوعية بنسبة 1.9%، فيما هبط المؤشر توبكس الاوسع نطاقا بنحو 2.9% إلى 1472 نقطة.

وفي أسواق النفط هبط خام برنت بنسبة 10.1% إلى 45.27 دولار للبرميل مسجلا أكبر خسارة يومية في أكثر من 11 عاما بعد أن رفضت روسيا اقتراح أوبك بتنفيذ تخفيضات كبيرة لإنتاج النفط لتحقيق استقرار في الأسعار المتضررة بفعل التبعات الاقتصادية لفيروس كورونا، وهذا أدنى مستوى إغلاق لبرنت منذ يونيو حزيران 2017. وسجل الخام القياسي خسائر أسبوعية بنسبة 10.4%.

فيما هبط خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 4.62 دولار أو 10.1 بالمئة إلى 41.28 دولار للبرميل وهو أقل مستوى إغلاق منذ أغسطس آب 2016 وأكبر خسارة يومية بالنسبة المئوية منذ نوفمبر تشرين الثاني 2014، وسجل الخام تكساس خسائر اسبوعية بنسبة 7.8%.

من ناحية أخرى، ارتفعت العقود الآجلة للذهب تسليم أبريل عند التسوية بنسبة 0.3% أو 4.40 دولار إلى 1672.40 دولار للأونصة، وحقق المعدن النفيس مكاسب أسبوعية بنسبة 6.8% هي الأكبر منذ الثامن والعشرين من أكتوبر عام 2011.