الداو جونز يخسر نحو 3 آلاف نقطة في أسوأ جلسة منذ 1987

طباعة

تكبدت الأسهم الأمريكية أشد تراجع لها في جلسة واحدة منذ 1987 اليوم الاثنين حيث أججت خطوة مجلس الاحتياطي الاتحادي المفاجئة بخفض أسعار الفائدة لما يقارب الصفر المخاوف من ركود قد يكون عميقا بسبب جائحة فيروس كورونا.

وبناء على أحدث البيانات المتاحة، تراجع المؤشر داو جونز الصناعي 2997.1 نقطة بما يعادل 12.93 بالمئة إلى 20188.52 نقطة، وهبط المؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 324.89 نقطة أو 11.98 بالمئة ليسجل 2386.13 نقطة، ونزل المؤشر ناسداك المجمع 970.28 نقطة أو 12.32 بالمئة إلى 6904.59 نقطة.

وكان الرئيس الأميركي ترامب قد صرح أن الاقتصاد الاميركي قد يتجه إلى الركود، مشير إلى أن جائحة كورونا قد تنتهي في أميركا في يوليو أو أغسطس "إذا قمنا بعمل حقا جيد".