الين الياباني ينخفض بفعل القلق من إعلان حالة طوارئ باليابان؛ والاسترليني مستقر

طباعة

تراجع الين الاثنين بعدما أوردت وسائل إعلام يابانية أن رئيس الوزراء شينزو آبي قد يعلن حالة طوارئ قريبا ربما غدا الثلاثاء لكبح زيادة تبعث على القلق في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

وقلص الجنيه الإسترليني خسائره أمام الدولار واليورو بعدما أكدت بريطانيا أن رئيس الوزراء بوريس جونسون مستمر في قيادة الحكومة بعدما أمضى الليلة في المستشفى لإجراء فحوص حيث مازال يعاني من أعراض الإصابة بالفيروس.

وكان الدولار في موقف متراجع أمام اليورو بعدما أظهرت بيانات الأسبوع الماضي أن الشركات بالولايات المتحدة قلصت الوظائف بسرعة بالغة بينما يدفع وباء كوفيد-19 الاقتصاد العالمي لركود شديد.

ونزل الين 0.6 بالمئة إلى 109.14 أمام الدولار. وتراجع مقابل اليورو والدولارين الأسترالي والنيوزيلندي.

وأفادت صحيفة يوميوري أن آبي قد يعلن حالة الطوارئ بسبب فيروس كورونا الثلاثاء في الوقت الذي تجاوز فيه عدد حالات الإصابة بالفيروس في العاصمة طوكيو الألف حالة.

وأظهرت مسودة وثيقة اطلعت عليها رويترز أن اليابان ستتعهد باتخاذ "كل الخطوات" بما يشمل السياسات المالية والنقدية والضريبية لمكافحة التداعيات المتفاقمة لانتشار الفيروس في إطار حزمة تحفيز ستجري الموافقة عليها الثلاثاء أيضا.

وقلص الإسترليني خسائره ليجري تداوله عند 1.2263 دولار. ومقابل اليورو، سجل 88.18 بنس.

وفي المعاملات الخارجية، استقر اليوان الصيني عند 7.1032 مقابل الدولار بعدما سجل البر الرئيسي للصين 39 إصابة جديدة بكورونا أمس الأحد، جميعها عدا واحدة لقادمين من الخارج، ارتفاعا من 30 حالة في اليوم السابق. وأسواق البر الرئيسي مغلقة اليوم في عطلة عامة.

وتراجع الدولار قليلا إلى 1.0812 لليورو واستقر عند 0.9778 فرنك سويسري.