تباطؤ التضخم في السعودية في يونيو قبل زيادة ضريبة القيمة المضافة

طباعة

كشفت بيانات رسمية الأربعاء أن مؤشر أسعار المستهلكين في السعودية زاد 0.5 بالمئة في مايو أيار على أساس سنوي، في أقل زيادة سنوية منذ يناير كانون الثاني.

وقالت الهيئة العامة للإحصاء إن أسعار الغذاء ارتفعت 6.9 بالمئة على أساس سنوي وكانت هي العامل الرئيسي في زيادة معدل التضخم ككل.

وأمرت السعودية بزيادة ضريبة القيمة المضافة لثلاثة أمثالها لتصل إلى 15 بالمئة اعتبارا من هذا الشهر حيث تسعى لزيادة إيرادات الدولة المتضررة جراء انخفاض أسعار النفط وجائحة كورونا.

وقال جيسون توفي الخبير الاقتصادي المعني بالأسواق الناشئة لدى كابيتال إيكونوميكس "صورة التضخم ستتحول للأسوأ هذا الشهر بعد رفع ضريبة القيمة المضافة لثلاثة أمثالها من 5 بالمئة إلى 15 بالمئة في الأول من يوليو تموز".

وأضاف في مذكرة بحثية "نتوقع أن يقفز التضخم في السعودية إلى ما بين 5.5 وستة بالمئة على أساس سنوي هذا الشهر ويظل حول هذا المعدل طيلة معظم العام المقبل".