أرباح أجيليتي الكويتية تتراجع 61% في النصف الأول 2020

طباعة


أعلنت أجيليتي الكويتية عن نتائجها المالية للنصف الأول من 2020، وبلغت ربحية السهم 8.47 فلس، وصافي الأرباح 16.2 مليون دينار كويتي بتراجع 61.3%، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق.

وشهدت الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء تراجعاً بنسبة 20.1% لتصل إلى 75.8 مليون دينار كويتي والإيرادات تراجعاً بنسبة 1.3% لتصل إلى 765.1 مليون دينار كويتي.

وفي هذا الصدد قال نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة أجيليتي، طارق سلطان: "لقد كانت بداية عام 2020 جيدة، وهذا أحد الأسباب التي جعلتنا قادرين على الاستجابة بسرعة للتداعيات القوية التي سببتها جائحة كوفيد 19".

وأوضح سلطان أن التداعيات الاقتصادية للوباء كان لها تأثيراً متفاوتاً على أعمال أجيليتي: "لقد نجحت خدمات التخزين للطرف الثالث ومجمعاتنا اللوجيستية في تجاوز هذا المرحلة حيث كان الطلب على مساحات التخزين ثابتاً أو متزايداً، خاصة وأن العملاء كانوا يتطلعون إلى مساحات إضافية إما لحفظ مخزون احتياطي أو توفير الدعم مع زيادة مبيعات التجارة الإلكترونية بسبب الوباء..."