شركة ByteDance الصينية تحصل على موافقة ترامب لتفادي حظر TikTok في أميركا

طباعة

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إنه يؤيد من حيث المبدأ اتفاقا يسمح لتطبيق TikTok بمواصلة العمل في الولايات المتحدة حتى وإن بدا ذلك على النقيض من أمر تنفيذي وقعه في السابق حتى تبيع شركة ByteDance الصينية تطبيق مقاطع الفيديو القصيرة.

وكانت ByteDance تسابق الزمن لتفادي الإجراءات ضد TikTok بعد أن قالت وزارة التجارة الأميركية يوم الجمعة إنها ستمنع أي تنزيل أو تحديث جديد للتطبيق اعتبارا من اليوم الأحد.

وكان مسؤولون أميركيون قد عبروا عن قلقهم من نقل البيانات الشخصية لمستخدمي TikTok في الولايات المتحدة، وعددهم يصل إلى مئة مليون شخص، إلى حكومة الحزب الشيوعي الصيني.

ووقع ترامب في 14 أغسطس آب أمرا تنفيذيا يمهل ByteDance نحو 90 يوما لبيع TikTok.

لكن الاتفاق المعلن عنه أمس السبت يقوم على فكرة الشراكة وليس البيع.

وقال ترامب إن TikTok سيصبح ملكا لشركة جديدة تُدعى TikTok جلوبال وسيكون مقرها في الولايات المتحدة وربما في تكساس.

وقالت شركة Oracle كورب إنها ستمتلك حصة 12.5% في TikTok جلوبال وستخزن جميع بيانات مستخدمي التطبيق في الولايات المتحدة على ذاكرتها السحابية تماشيا مع متطلبات الأمن القومي الأميركي.

 وذكرت متاجر Walmart العملاقة للتجزئة أنها ستمتلك حصة 7.5 %في TikTok جلوبال.

وقالت Oracle و Walmart إن مستثمرين أميركيين سيمتلكون حصة الأغلبية في TikTok جلوبال.

وفي ضوء امتلاك مستثمرين أميركيين لنحو 40% من ByteDance حاليا فإن البيت الأبيض سيضع ذلك في الاعتبار عند حسابه للحصة المملوكة لأميركيين في TikTok جلوبال حسبما قال المصدر.

ولم يتضح على الفور السبب الذي دفع البيت الأبيض إلى التنازل عن سعيه لبيع TikTok بشكل كامل. لكن الاتفاق يأتي مصحوبا بتعهدات تصب في صالح سياسة "أميركا أولا" التي يطبقها ترامب كما أنه يحول دون إثارة نفور مستخدمي TikTok الشبان قبل انتخابات الرئاسة الأميركية المقررة في الثالث من نوفمبر تشرين الثاني.

ووافقت ByteDance على توفير 25 ألف وظيفة جديدة لـ TikTokبالولايات المتحدة مقارنة بعددها الحالي وهو أكثر قليلا من ألف وظيفة.