Standard & Poor's: حكومة جديدة برئاسة دراغي ليس لها تأثير فوري على التصنيف الائتماني لإيطاليا

طباعة

قالت وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال للتصنيفات الائتمانية اليوم الاثنين إن ميلاد حكومة جديدة في إيطاليا برئاسة ماريو دراجي الرئيس السابق للبنك المركزي الأوروبي لن يكون له تأثير فوري على التصنيف الائتماني للبلاد.

وفاز مجلس الوزراء الجديد بسهولة بالثقة في مجلسي البرلمان الإيطالي الأسبوع الماضي بينما دعا دراجي الإيطاليين إلى التكاتف للمساعدة في إعادة بناء البلاد في أعقاب جائحة فيروس كورونا ووعد بإصلاحات واسعة لإعادة الحيوية إلى الاقتصاد المنهك.

وقالت ستاندرد آند بورز جلوبال في بيان إن هناك توقعات مرتفعة بأن الحكومة الجديدة قد تصلح اقتصاد إيطاليا والمالية العامة والقضاء، لكنها أضافت أنها أمامها عامان فقط لتحقيق مثل هذه الأهداف لأن الانتخابات العامة القادمة ستجرى في 2023 .