روسيا تطلق قمرا صناعيا لرصد المناخ في القطب الشمالي

طباعة

أطلقت روسيا اليوم الأحد قمرها الصناعي الفضائي أركتيكا-إم في مهمة لرصد المناخ والبيئة في القطب الشمالي وسط حملة للكرملين لتوسيع أنشطة البلاد في المنطقة.

وارتفعت درجة الحرارة في القطب الشمالي أسرع من مثلي المتوسط العالمي لارتفاعها خلال العقود الثلاثة الماضية وتسعى موسكو لتنمية المنطقة الغنية بالطاقة وتستثمر في (طريق بحر الشمال) للشحن عبر ساحلها الشمالي مع ذوبان الجليد.

وقال ديمتري راجوزين رئيس وكالة روسكوزموس الفضائية الروسية في منشور على تويتر إن القمر الصناعي وصل بنجاح إلى المدار المحدد بعد إطلاقه من قاعدة بايكونور في قازاخستان بصاروخ سويوز.

وقالت روسكوزموس إن روسيا تعتزم إطلاق قمر صناعي ثان في عام 2023 وإن القمرين معا سيرسلان على مدار الساعة الرصد الكامل للطقس في المحيط المتجمد الشمالي وسطح الأرض.

وأضافت أن القمر الصناعي سيكون قادرا في المدار السليم على رصد والتقاط صور للقطب الشمالي كل فترة تتراوح بين 15 و30 دقيقة وهو ما لا تتمكن من فعله بشكل مستمر الأقمار الصناعية التي تتخذ مدارات فوق خط الاستواء.

وقالت روسكوزموس إن القمر الصناعي سيكون قادرا أيضا على إعادة بث إشارات الاستغاثة من السفن أو الطائرات أو الأشخاص في المناطق النائية في إطار البرنامج الدولي للبحث والإنقاذ عبر الأقمار الصناعية كوسباس-سارسات.