وزيرة الخزانة الأميركية: أحد الخيارات لزيادة الإيرادات سيكون زيادة ضريبة الشركات لتعود إلى 28%

طباعة

أبلغت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين لجنة الخدمات المالية بالكونغرس الأميركي الثلاثاء أن الرقابة على انفاق أموال الإغاثة أمر مهم، وخطة الإغاثة تدعم توظيف المرأة والأقليات.

هذا وأضافت يلن أنه هناك حاجة إلى زيادة الإنفاق لدعم النمو.

وخلال شهادتها أمام جلسة في الكونغرس الأميركي قالت يلين إن حزمة التحفيز التي أقرت مؤخرا لا يجري تمويلها عبر زيادات في الضرائب، مضيفة أن الاقتصاد الآن في أزمة بسبب الجائحة.

وأشارت يلين أنه بمجرد تجاوز الجائحة، من المرجح أن يسعى الرئيس بايدن إلى استثمارات طويلة الأجل ستجعل الاقتصاد أكثر إنتاجية.

وقالت إن الاقتصاد خسر 9.5 مليون وظيفة ومعدل البطالة فوق 9% إذا أضيفت الناس الذين خرجوا من قوة العمل.

وحول زيادة الإيرادات أشارت وزيرة الخزانة أن أحد الخيارات لزيادة الإيرادات سيكون زيادة ضريبة الشركات لتعود إلى 28%.

و أشارت أنه لا توجد حاليا خطط لإطالة فترات استحقاق سندات الخزانة الأمريكية.

وفي إجابة على سؤال من أحد أعضاء اللجنة عما إذا كان مجلس الاحتياطي الاتحادي أو وزارة الخزنة يعتزمان إطالة فترات استحقاق سندات الخزانة قبل ارتفاع أسعار الفائدة، قالت يلين "الخزانة تدرس هذه المسألة وليس لديها أي خطط حاليا لأن تفعل ذلك."

وقالت الخزانة الأمريكية في فبراير شباط إنها تخطط لإقتراض 274 مليار دولار في الربع الأول من 2021، وهو ما يقل كثيرا عن تقديراتها في نوفمبر تشرين الثاني البالغة 1.127 تريليون دولار.