وزيرة الخزانة الأميركية: توسيع احتياطيات صندوق النقد الدولي سيعود بالنفع على الدول الفقيرة

طباعة


قالت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين اليوم الاثنين إن زيادة قدرها 650 مليار دولار في احتياطيات العملات لدى صندوق النقد الدولي ستضع موارد كبيرة في أيدي دول العالم الأكثر فقرا التي تواجه أكبر تحديات في مواجهة جائحة كوفيد-19 .

وأبلغت يلين مجلس شيكاجو للشؤون العالمية أن اقتصادات متقدمة كثيرة أبدت استعدادا للإقراض والتبرع للدول الأكثر فقرا بأجزاء من الموارد الإضافية في مخصصات حقوق السحب الخاصة لدى صندوق النقد.

وقالت يلين أيضا إنها تشك في أن مبادرات الرئيس الأمريكي جو بايدن للإنفاق، بما في ذلك حزمة تحفيز بقيمة 1.9 تريليون دولار وخطة استثمارية للبنية التحتية قيمتها تريليونا دولار، ستثير ضغوطا تضخمية بالنظر إلى أن المعدل الحقيقي للبطالة في الولايات المتحدة ما زال حول تسعة في المئة بسبب جائحة فيروس كورونا.