طلبات إعانة البطالة الأسبوعية الأميركية تسجل مزيدا من التراجع

طباعة

انخفض عدد الأميركيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي، مما يشير إلى أن عمليات تسريح العاملين في انحسار ويعزز التوقعات لشهر آخر من النمو القوي للوظائف في أبريل نيسان، إذ تفتح إعادة فتح أنشطة الاقتصاد الباب أمام طلب مكبوت.

وقالت وزارة العمل الأميركية اليوم الخميس إن إجمالي طلبات إعانة البطالة الحكومية المقدمة للمرة الأولى بلغ مستوى معدلا في ضوء العوامل الموسمية عند 547 ألف طلب للأسبوع المنتهي في 17 أبريل نيسان، مقارنة مع 586 ألفا في الأسبوع السابق.

كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا 617 ألف طلب في أحدث أسبوع.

وهذا هو ثاني أسبوع تكون الطلبات فيه دون مستوى 700 ألف منذ مارس آذار 2020 عندما فرضت إجراءات إغلاق إجباري للأنشطة غير الضرورية مثل المطاعم والحانات من أجل إبطاء أول موجة من الإصابات بكوفيد-19.