وزيرة الخزانة الأميركية: التضخم في أميركا سيستقر عند 3% على أساس سنوي خلال 2021

طباعة

ارتفاعات غير مسبوقة حول العالم في مستويات التضخم، لكن لا يبدو أن وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين تعير ذلك الاهتمام الكبير على الرغم من تصريحات سابقة لها أشارت من خلالها إلى أن رفع الفائدة هو خيار جيد للاقتصاد.

يلين أكدت من طرفها أنه في حال انتهى المطاف برفع أسعار الفائدة قليلاً فإن ذلك سيكون إضافة لوجهة نظر المجتمع ووجهة نظر بنك الاحتياطي الفدرالي.

الوزيرة حثت بدورها الدول الغنية الأخرى على مواصلة الإنفاق لدعم اقتصاداتها حتى مع انحسار جائحة كوفيد -19، وقالت إن التضخم في الولايات المتحدة هذا العام سيرتفع لكنه مؤقت متوقعة أن تبقى المعدلات في أميركا مرتفعة عند 3٪ على أساس سنوي حتى نهاية عام 2021 تقريبا.

ويستمر الاقتصاد الأميركي بإضافة وظائف خلال العام الحالي، إلا أن الأرقام الكبيرة التي فقدها الاقتصاد ستحتاج إلى المزيد من الوقت للتعافي، مما يجعل أهمية حزم التحفيز أمرا أساسيا على الرغم من مستويات التضخم التي ستشهدها دول العالم.

وفي أخر تصريحات لوزيرة الخزانة الأميركية في مؤتمر G7، أكدت من خلالها على أهمية الاستثمار في مكافحة تغير المناخ وعدم المساواة حتى بعد إعادة اقتصاداتهم إلى المسار الصحيح من تأثيرات الجائحة مناشدة الأعضاء بعدم سحب الدعم في وقت مبكر جدًا