رئيس وزراء بريطانيا يعبر عن "قلقه الشديد" إزاء زيادة إصابات كورونا

طباعة

عبر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون السبت 12 يونيو عن "قلقه الشديد" من زيادة الإصابات بفيروس كورونا من السلالة دلتا، مما يعزز التوقعات بأنه يعتزم تأجيل رفع القيود المتبقية في إنكلترا.

ومن المقرر أن يعلن جونسون يوم الاثنين القادم ما إذا كان من الممكن المضي قدما في رفع القيود المرتقب يوم 21 يونيو الجاري وهو ما يتضمن إنهاء القيود المفروضة على الاختلاط بين الناس.

لكن الانتشار السريع لسلالة دلتا التي جرى اكتشافها أول مرة في الهند يهدد تلك الخطط، مما يعني أنه سيتم تأجيل رفع القيود لمدة شهر، حسبما ذكرت صحيفة ديلي تليجراف.

وسيعني التأجيل لمدة أربعة أسابيع تأخير رفع القيود إلى 19 يوليو المقبل.

وعلى الرغم من أن جونسون قال إن المسؤولين سيواصلون دراسة البيانات قبل اتخاذ قرار نهائي، فإنه بدا أقل تفاؤلا إزاء الوضع مقارنة بموقفه في نهاية مايو الماضي.

وقالت الحكومة البريطانية مرارا إن قراراتها في كل مرحلة من مراحل إنهاء إجراءات العزل العام تعتمد على البيانات.

وأي قرار سيتخذه جونسون سيتم تطبيقه على إنكلترا فقط، إذ تتخذ الحكومات المفوضة في اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية معظم قرارات الصحة العامة الخاصة بها.

وسجلت بريطانيا أمس الجمعة أكثر من 8 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى إجمالي يومي منذ فبراير الماضي، وقالت إن رقم التكاثر ومعدلات النمو اليومية كانت أعلى أيضا في أحدث التقديرات، مما يشير إلى أن الوباء ينمو بشكل كبير.

وتجاوز إجمالي عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في بريطانيا 127 ألفا، لكن عدد الوفيات اليومي انخفض بعد فرض إجراءات عزل عام على مستوى البلاد للمرة الثالثة والبدء في طرح اللقاحات سريعا.

وتلقى ما يزيد على ثلاثة أرباع البالغين جرعة واحدة على الأقل من اللقاح الواقي من فيروس كورونا