وفيات كورونا في أميركا تتجاوز 600 ألف

طباعة

قال الرئيس الأميركي جو بايدن الأثنين أن عدد الوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة بلغ 600 الف.

أفاد إحصاء لرويترز أن وفيات كورونا في أميركا تجاوزت 600 ألف حالة حيث يهدد تباطؤ معدلات التطعيم هدف إدارة بايدن المتمثل في حصول 70% من البالغين الأميركيين على جرعة واحدة على الأقل وتطعيم 160 مليونا بالكامل بحلول الرابع من يوليو.

وكان للنجاح المبكر في توزيع اللقاح في الولايات المتحدة أثر كبير على معدل وفيات فيروس في البلاد.

واستغرق الأمر 113 يوما للانتقال من 500 ألف حالة وفاة في المجمل إلى 600 ألف، في ثاني أبطأ قفزة في معدل الوفيات منذ بدء الجائحة.

وكانت الولايات المتحدة قد انتقلت من 400 ألف حالة وفاة إلى 500 ألف حالة في 35 يوما فقط.

وتراجع معدل الوفيات الأسبوعي في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا بنسبة 90% تقريبا بعد أن بلغ ذروته في يناير.

وأظهرت بيانات رويترز أن الولايات المتحدة سجلت 18587 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا في مايو أي أقل مما تم تسجيله في يناير بنحو 81%.

 ورغم تحول بؤرة الجائحة إلى أماكن مثل البرازيل والهند في الأشهر الأخيرة تظل الولايات المتحدة أكثر الدول تضررا من حيث إجمالي الوفيات.

ولكن الدولة قامت حتى الآن بتطعيم 166 مليون بالغ بجرعة واحدة على الأقل، وفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها على الرغم من تراجع معدل التطعيم بشكل كبير من ذروته في منتصف أبريل.

وبوجه عام، انخفضت حالات الإصابة اليومية بكوفيد-19 منذ مارس آذار حيث سجلت البلاد أقل عدد من الحالات بالنسبة لعدد السكان في مايو هذا العام وفقا لتحليل رويترز.

وحتى أمس الأحد، تلقى ما يقرب من 52% من سكان الولايات المتحدة جرعتهم الأولى من اللقاح، وفقا للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.