14:24 09-07-2021

وزراء مالية في أفريقيا: يجب أن تقدم الدول الثرية 30 مليار دولار من أموال صندوق النقد لاستثمارات في القارة

طباعة

قال أربعة وزراء مالية أفارقة إنه يجب على الدول الثرية أن تعيد تخصيص ما لا يقل عن 30 مليار دولار من أموال جديدة من صندوق النقد الدولي لاستثمارات في أفريقيا لمساعدة بلدان القارة في مكافحة تأثيرات جائحة فيروس كورونا وتغير المناخ.

وفي خطاب مفتوح إلى زعماء مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى، حث وزراء المالية في غانا وجمهورية الكونغو الديمقراطية وساحل العاج ونيجيريا أيضا الدول الثرية على زيادة الدعم لحملات التطعيم من كوفيد-19 في الدول الأشد فقرا.

واتخذ صندوق النقد الدولي خطوات لتفعيل مخصصات جديدة بقيمة 650 مليار دولار، هي الأكبر على الإطلاق، من احتياطي العملات لديه، أو ما يُعرف بحقوق السحب الخاصة. ومن المتوقع اكتمال العملية في أغسطس آب.

وقالت الوزراء في الخطاب الذي نُشر اليوم الجمعة "اجعلوا الإصدار الجديد الواعد من صندوق النقد الدولي لحقوق السحب الخاصة متاحا في أقرب وقت ممكن وحددوا مسارا واضحا للمضي قدما صوب إعادة التخصيص وإعادة الإقراض بالحد الأقصى.

"الحاجة المحلة الآن هي تسريع صرف حقوق السحب الخاصة لتحاشي تحول أزمة السيولة الحالية في الأسواق الناشئة إلى أزمة إعسار".

وفاقمت التبعات الاقتصادية للجائحة الضغوط المالية القائمة على عدد من الدول الأفريقية، فيما تسعى زامبيا وتشاد وإثيوبيا لإجراء عملية إصلاح شاملة لأعباء ديونها.