18:41 15-07-2021

رئيس الاحتياطي الفدرالي: سنستمر في تقديم دعم قوي لاستكمال تعافي الاقتصاد من الجائحة

طباعة

في خضم ارتفاعات التضخم الأميركية المتواصلة، لم يتردد رئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول في تأكيده على موقفه السابق أن الفدرالي سيستمر في تقديم "دعم قوي" لاستكمال التعافي الاقتصادي الأميركي من جائحة فيروس كورونا.

وخلال شهادة باول أمام لجنة الخدمات المالية بمجلس النواب أكد من خلالها أنه واثق من أن الارتفاعات الأخيرة في الأسعار مرتبطة بإعادة فتح الاقتصاد بعد الجائحة مشيرا إلى أنها سوف تتلاشى مع الوقت.

وأضاف رئيس الاحتياطي أن البنك المركزي سيصب كامل تركيزه على إعادة أكبر عدد ممكن من الناس إلى العمل.

باول يرى إن أي تحرك لتقليل الدعم للاقتصاد عن طريق تقليص برنامج شراء الأصول الشهرية للفدرالي البالغ 120 مليار دولار لا يزال بعيد المنال حيث لا تزال 7.5 مليون وظيفة مفقودة

وفي تصريحات بشأن معدل التضخم أشار باول إلى أن الارتفاعات تأتي بشكل أساسي من السلع والخدمات المرتبطة بشكل مباشر بإعادة فتح الاقتصاد مشيرا إلى أنه لا يرى ضرورة للتسرع في التحول نحو سياسة ما بعد الجائحة.

وسجل الاقتصاد الأميركي خلال شهر يونيو أعلى ضغوط تضخمية منذ أكثر من عقد حيث ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين للشهر الخامس على التوالي بنسبة 5.4% ليسجل أعلى مستوى منذ أغسطس 2008 فيما لو استثنينا الغذاء والطاقة فقفز المؤشر لأعلى مستوياته منذ سبتمبر 1991 مرتفعا للشهر الرابع على التوالي بنسبة 4.5%