14:49 25-07-2021

رفع أسعار البنزين بمصر للمرة الثانية في 2021.. كيف سينعكس على التضخم ؟

طباعة

للمرة الثانية في 2021 ، تحرك لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية في مصر أسعار البنزين بجميع أنواعه بـ 25 قرشا للتر الواحد، ليرتفع بنزين 95 بنسبة 2.9% و 92 بنسبة 3.2% و 80 بزيادة نسبتها 3.8% وذلك للربع الثالث من العام الحالي.

فيما ثبت من جهة أخرى سعر طن المازوت للقطاع الصناعي عند 3900 جنيه، كما وأبقت على سعر بيع لتر السولار عند 6.75 جنيه لما له من تأثير مباشر وغير مباشر على وسائل النقل وأسعار السلع الغذائية في مصر.

هذا ويرى خبراء أن زيادة أسعار البنزين مع تثبيت سعر السولار لن يشكل ضغطا كبيرا على معدل التضخم الذي سجل 5.3% في يونيو الماضي.

قرار لجنة تسعير المنتجات البترولية الذي يضع عين الاعتبار عدة عوامل أهمها متوسط أسعار خام برنت في السوق العالمية وسعر صرف الدولار مقابل الجنيه، يتزامن مع ارتفاع أسعار البترول عالميا بأكثر من 40% منذ بداية العام الحالي مع تعافي الطلب وتباطؤ نمو الانتاج.

يأتي هذا في وقت قدرت موازنة العام المالي الحالي سعر برميل البترول عند نحو 65 دولار للبرميل، فيما تتوقع وزارة البترول المصرية هدوء الأسعار مجددا في الربع الأخير من العام الحالي.

يذكر أن مصر تستورد سنويا حوالي 5 ملايين طن بنزين وسولار وبوتاجاز فيما تصدر زيت خام ونافتا ومازوت وغاز طبيعي، هذا وحقق الميزان التجاري البترولي لمصر فائضا في حدود 820 مليون دولار بنهاية يونيو الماضي.