10:54 30-07-2021

أسهم أوروبا تهبط من مستويات قياسية في ظل تضرر المعنويات في آسيا

طباعة

تراجعت الأسهم الأوروبية عن مستويات قياسية مرتفعة اليوم الجمعة إذ طغت المخاوف بشأن السلالة المتحورة دلتا سريعة الانتشار من فيروس كورونا وتحركات على الصعيد التنظيمي في الصين على التفاؤل بشأن موسم الأرباح الفصلية والتعافي الاقتصادي.

 

ونزل المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.8 بالمئة بحلول الساعة 0714 بتوقيت غرينتش، فيما تتجه الأسهم الآسيوية لتسجيل أكبر انخفاض شهري منذ ذروة إجراءات العزل العام العالمية لمكافحة جائحة فيروس كورونا في مارس آذار من العام الماضي.

وكانت أسهم شركات التعدين المنكشفة على الصين أكبر الخاسرين لتهبط 2.6 بالمئة في التعاملات المبكرة.

لكن المؤشر القياسي ما زال يتجه لإنهاء يوليو تموز بتحقيق مكسب للشهر السادس على التوالي بعد سلسلة من نتائج الأعمال المستقرة.

وقفز سهم أوني كريديت الإيطالي 5.7 بالمئة بعد أن أعلن البنك عن صافي ربح يفوق التوقعات، وقال مساء أمس الخميس إنه شرع في إجراء محادثات رسمية مع الحكومة بشأن استحواذ محتمل على منافسه مونتي دي باسكي دي سيينا. وارتفع سهم مونتي دي باسكي 9.6 بالمئة.

وقفز سهم رينو الفرنسية لصناعة السيارات 3.3 بالمئة بعد أن توقعت الشركة تحقيق أرباح لعام 2021 بالكامل حتى في الوقت الذي يعرقل فيه نقص عالمي للرقائق وارتفاع تكاليف المواد الخام إنتاج السيارات.

ونزل سهم آي.إيه.جي المالكة للخطوط البريطانية 3.4 بالمئة بعد أن قالت إن طاقة رحلات الطيران سترتفع إلى 45 بالمئة من مستويات ما قبل الجائحة لكنها حذرت من استمرار ضبابية كبيرة.