21:24 03-08-2021

متحدث باسم الخارجية البريطانية: نحقق على وجه السرعة في حادثة سفينة قبالة ساحل الإمارات

طباعة

ذكر متحدث باسم وزارة الخارجية البريطانية اليوم الثلاثاء أن الوزارة "تحقق على وجه السرعة" في حادثة سفينة قبالة ساحل الإمارات، وذلك بعد أن تحدثت هيئة التجارة

البحرية البريطانية عن "حادث خطف محتمل".

وكان ذلك على خلفية تنبيه هيئة بريطانية إلى "حادث خطف محتمل" قبالة ساحل الإمارات، ولم تعط تفاصيل بخصوص السفينة أو السفن المعنية.

وأوصت الهيئة في إشعار تحذيري استند إلى مصدر من طرف ثالث السفن بتوخي الحذر الشديد في المنطقة، التي تبعد نحو 61 ميلا بحريا شرقي الفجيرة.

ولم تقدم الهيئة البريطانية تفاصيل تتعلق بالسفينة أو السفن المعنية.

لكن بيانات ريفينيتيف لتتبع السفن أظهرت بعد ظهر اليوم الثلاثاء أن ناقلة مواد كيميائية، اسمها جولدن بريليانت وترفع علم سنغافورة وتوجد في نفس الموقع تقريبا قبالة الفجيرة، حدًثت نظام التعريف الآلي الخاص بها إلى أنها "ليست تحت القيادة".

وتشير هذه الحالة إلى أن السفينة غير قادرة على المناورة بسبب ظروف استثنائية.