17:51 05-08-2021

شركة سنتامين تبحث عن مشترين لمشروع في بوركينا فاسو وتحقق أرباحا أقل في النصف الأول

طباعة

قالت شركة تعدين الذهب سنتامين التي مقرها لندن اليوم الخميس إنها تبحث عن مشترين لمشروعها في بوركينا فاسو، وأعلنت عن انخفاض 39 بالمئة في ربح ما قبل الضرائب للنصف الأول إذ طغى انخفاض الإنتاج على زيادة الأسعار.

وقالت سنتامين، التي تشغل منجم السكري للذهب في مصر، إنها تقيّم خيارات استراتيجية، بما في ذلك البيع المحتمل لأصل غير أساسي في باتي ويست في بوركينا فاسو.

وقالت شركة التعدين إن مراجعة أجرتها لأصولها في غرب أفريقيا أظهرت أن مشروع باتي ويست لم يف بمعايير الاستثمار وإنها شرعت في تحديد شركاء أو مشترين محتملين للمشروع.

وانخفض ربح الشركة قبل الضرائب إلى 116.8 مليون دولار في الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو حزيران من 192.5 مليون دولار قبل عام.

وهبط إنتاج الشركة من الذهب 20 بالمئة إلى 204275 أونصة، مما يتماشى مع خطة مدتها ثلاث سنوات لمنجم السكري تشمل خفض الكميات منه.

لكن سنتامين قالت إن متوسط السعر المحقق للذهب للنصف الأول ارتفع تسعة بالمئة، إذ تعززت أسعار المعدن الأصفر بفضل المشتريات الباحثة عن الملاذ الآمن بسبب جائحة كوفيد-19.

وأعلنت الشركة عن توزيع نقدي مؤقت أربعة سنتات للسهم، ما يقل عن ستة سنتات قبل عام.

 وأبقت على توقعاتها للإنتاج والتكلفة والنفقات الرأسمالية للعام بالكامل.