10:00 09-10-2021

النفط يرتفع 4% في أسبوع مع عدم وجود مؤشرات على انفراج أزمة الطاقة .. سهم أرامكو يحقق أفضل مكاسب أسبوعية منذ الإدراج

طباعة

تباين أداء المؤشرات الخليجية في أسبوع ومصر تبحث عن التعافي


 

أغلقت أسواق الخليج على تباين في ختام تعاملات الأسبوع مع تراجع سوق دبي وحركة عرضية في أبو ظبي ومكاسب أسبوعية في السعودية.

في حين سجل سهم أرامكو أفضل مكاسب أسبوعية منذ الإدراج قبيل الاعلان عن نتائج الشركة.
 
وارتفع مؤشر الكويت لمستوى قياسي جديد فيما سجلت قطر مكاسب للأسبوع الخامس على التوالي.
 
وسجلت بورصة مصر مكاسب أسبوعية للمرة الأولى في 3 أسابيع.

 

وول ستريت تغلق على انخفاض بعد تقرير الوظائف الأميركية


أغلق المؤشر S&P500 الجمعة على انخفاض بعد أن أظهرت بيانات نموا أضعف من المتوقع للوظائف الأميركية في سبتمبر بينما لا يزال المستثمرون يتوقعون أن يبدأ مجلس الاحتياطي الفدرالي في تقليص شراء الأصول هذا العام.

واتسم أداء المؤشرات الثلاثة الرئيسية في وول ستريت بالتقلب لأغلب الجلسة قبل أن تبدأ في التراجع صوب نهايتها لكن المؤشرات الثلاثة سجلت مكاسب أسبوعية.

 

أسهم أوروبا تنهي الجمعة على تراجع لكن تحقق أعلى ارتفاع أسبوعي في شهرين


أنهت الأسهم الأوروبية أسبوعا متقلبا على تراجع اليوم الجمعة إذ يحاول المستثمرون استيعاب بيانات تظهر تباطؤ نمو الوظائف في الولايات المتحدة، لكنها أنهت الأسبوع على أفضل أداء في شهرين مع تراجع المخاوف المتعلقة بالزيادة الحادة في التضخم.

وقالت وزارة العمل الأميركية الجمعة في تقرير التوظيف الذي يحظى باهتمام كبير إن الوظائف في القطاعات غير الزراعية زادت 194 ألفا الشهر الماضي مقارنة بتوقعات بلغت 500 ألف.

وعلى الرغم من أن الرقم جاء بفارق كبير للغاية إلا أن محللين قالوا إنه باستبعاد العوامل المعدلة موسميا لن يكون الرقم مخيبا جدا للآمال.

 

مؤشر نيكي يغلق على صعود للجلسة الثانية على التوالي


قفز المؤشر نيكي الياباني للجلسة الثانية على التوالي، ومع اقتناص المستثمرين للصفقات بعد التراجعات الحادة هذا الشهر، في حين ساعدت تويوتا مؤشر توبكس على الإغلاق مرتفعا للمرة الأولى في عشر جلسات.

وارتفع نيكي 1.34% ليغلق عند 28048.94 نقطة، مقلصا مكاسبه بعد قفزة بنسبة 2.3% في التعاملات المبكرة.

 

النفط يرتفع 4% في أسبوع مع عدم وجود مؤشرات على انفراج أزمة الطاقة


ارتفعت أسعار النفط الجمعة، وصعدت بنحو 4% في أسبوع، إذ دفعت أزمة عالمية في الطاقة أسعار الخام الأمريكي لتسجل أعلى مستوى في نحو 7 سنوات بينما تواجه الدول المستهلكة الكبرى للطاقة مشكلات في الوفاء بالطلب.

وعلى الرغم من تنامي الطلب العالمي على الطاقة مع تعافي الأنشطة الاقتصادية من الجائحة، قالت أوبك وحلفاؤها إنهم سيستمرون على مسار يقلل تدريجيا من خفض الإنتاج.
كما قالت الحكومة الأميركية إنها تراقب أسواق الطاقة، إلا أنها لم تعلن أي خطط فورية لاتخاذ إجراءات لخفض الأسعار مثل الضخ من الاحتياطيات الاستراتيجية وهو ما دعم الأسعار أيضا.

 

الكرملين: روسيا لا تستخدم مواردها من النفط والغاز كسلاح


قال متحدث باسم الكرملين، ردا على تصريحات مسؤول أميركي، إن روسيا لا تستخدم مواردها من النفط والغاز كسلاح.

وذكر جيك سوليفان مستشار الأمن القومي للرئيس الأميركي جو بايدن أن "روسيا لديها تاريخ في استخدام الطاقة كأداة للإكراه.. كسلاح سياسي".

وقال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن الولايات المتحدة هي التي هددت، من خلال فرض عقوبات، بالمساهمة في اختلال التوازنات في سوق الطاقة الأوروبية.

 

قادة العالم يتوصلون إلى اتفاق تاريخي لمعدلات ضريبة الشركات العالمية


قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية الجمعة إن اتفاقا عالميا تم التوصل له لضمان دفع الشركات الكبرى حدا أدنى من الضرائب تبلغ نسبته 15% ويجعل من الأصعب على تلك الشركات تجنب دفع الضرائب.

وقال وزير المالية الفرنسي برونو لو مير إن الاتفاق الذي تم التوصل له فيما يتعلق بتحديد حد أدنى عالمي لضرائب الشركات سيضمن أن عمالقة القطاع الرقمي سيدفعون قسما عادلا من الضرائب في الدول التي يحصلون فيها على دخل.