01:05 31-10-2021

أميركا وأوروبا تنهيان حرب الرسوم الجمركية على الصلب والألومنيوم

طباعة

قالت وزيرة التجارة الأميركية جينا ريموندو اليوم السبت إن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اتفقا على حل الخلاف التجاري طويل الأمد بينهما على

الرسوم الأميركية على واردات الصلب والألومنيوم وتجنب رد الاتحاد بزيادة كبيرة في رسومه الجمركية على الصادرات الأميركية من الدراجات النارية وغيرها من المنتجات.

ماذا يتضمن الاتفاق الجديد؟

وأضافت ريموندو أن الاتفاق سيبقي على القسم 232 من الرسوم الأميركية على الصلب والألومنيوم التي فُرضت في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، مع السماح بدخول كمية محدودة من منتجات الاتحاد الأوروبي إلى الولايات المتحدة ومساعدة اقتصادي الجانبين على مواجهة "التحدي المشترك" المتمثل في فائض الطاقة الإنتاجية العالمية التي تنتجها الصين بشكل أساسي.

من ناحية أخرى، كان قد أجرى الاتحاد اتصالا أوليا إيجابيا بشأن التجارة مع إدارة بايدن في وقت سابق، لكنه انتظر إلى أن تتولى الممثلة التجارية الجديدة للولايات المتحدة منصبها لبدء محادثات حقيقية.

وكانت قد قدمت المفوضية الأوروبية قائمة رغبات تقع في 12 صفحة في ديسمبر كانون الأول لشراكة جديدة بين جانبي الاطلسي تحدد فرصا للتعاون في مجالات الصحة والتعافي الاقتصادي والسياسة البيئية والتجارة.