02:12 04-11-2021

شركة Gazprom الروسية تتعهد بتلبية الطلب الأوروبي على الغاز

طباعة

قالت رئيسة وحدة التصدير في عملاق الغاز الروسي Gazprom الأربعاء، 3 نوفمبر، إن الشركة ملتزمة بتلبية الطلب الأوروبي على الغاز الطبيعي وحريصة على الوصول إلى سوق متوازنة ومستقرة.

وأضافت إيلينا بورميستروفا في رسالة مسجلة إلى مؤتمر بشأن الغاز في أمستردام "نحن غير مهتمين بأسعار قياسية منخفضة أو أسعار قياسية مرتفعة للغاز. الأخيرة تقود إلى تراجع الطلب على الغاز في أوروبا، وهو ما يتعارض بوضوح مع مصالحنا كمنتج وموًرد للغاز".

وأضافت قائلة "نريد أن نرى سوق متوازنة ومستقرة، حيث يمكن لنا ولعملائنا تطوير أعمالنا بنجاح".

أسعار الغاز تقفز إلى مستويات قياسية في أكتوبر

وفي أكتوبر، قفزت أسعار الغاز العالمية إلى مستويات قياسية مع تزاحم شركات المرافق على شحنات الغاز الطبيعي المسال لإعادة ملء المخزونات في أوروبا وتلبية طلب متزايد في آسيا، حيث تسبب نقص في الطاقة في انقطاعات للكهرباء في الصين.

البيت الأبيض: روسيا تتلاعب بتدفق الغاز الطبيعي لأغراض سياسية

وقال البيت الأبيض سابقا إن الرئيس الأميركي، جو بايدن بحث مع المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، جهود منع روسيا من التلاعب بتدفق الغاز الطبيعي لأغراض سياسية، وذلك أثناء تواجده في روما لحضور اجتماع زعماء دول مجموعة العشرين.

وشدد بايدن على أهمية "ضمان عدم قدرة روسيا على التلاعب بتدفقات الغاز الطبيعي لأغراض سياسية ضارة".

 إمداد أوروبا بالغاز الروسي

 وأظهرت بيانات في وقت سابق من شركة ألمانية لتشغيل خطوط الأنابيب أن تدفقات الغاز الطبيعي الروسي إلى أوروبا توقفت في جزء من خط أنابيب يامال-أوروبا الذي ينقل الغاز إلى ألمانيا عبر بولندا.

هذا وترسل روسيا الغاز إلى أوروبا الغربية بعدة طرق مختلفة من بينها خط أنابيب يامال-أوروبا الذي تبلغ طاقته السنوية 33 مليار متر مكعب.

وتتم مراقبة تدفقات تصدير الغاز الروسي عن كثب في وقت ترتفع فيه أسعار الغاز في أوروبا مع تعافي الاقتصاد العالمي من جائحة كورونا في الوقت الذي ما زاله فيه المخزونات منخفضة.

 
يذكر ان شركة Gazprom الروسية قالت سابقا إن طلبات العملاء الأوروبيين من الغاز الطبيعي تم تلبيتها، حيث إن الشركة تفي بالتزاماتها التعاقدية.

وجاء هذا التصريح ردا على اتهام من وكالة الطاقة الدولية وبعض النواب الأوروبيين لشركة Gazprom بعدم القيام بما يكفي لزيادة إمداداتها من الغاز الطبيعي إلى أوروبا.