22:49 10-11-2021

الهند تسعى لكمية أكبر وسعر أفضل من صفقة الغاز الطبيعي المسال القطري

طباعة

 

قال المدير المالي لشركة بترونت، أكبر مستورد للغاز في الهند، اليوم الأربعاء إن الشركة ستسعى إلى كمية أكبر وسعر أفضل من شركة قطر غاز أثناء مفاوضات على تمديد اتفاق طويل الأجل لشراء الغاز الطبيعي المسال لما بعد عام 2028.

يتعين على بترونت وقطر غاز التفاوض على تمديد الاتفاق الراهن المتعلق بشراء 7.5 مليون طن سنويا قبل انتهاء عام 2023.

 

مُعاناة الهند من أزمة في الطاقة

تصارع الهند أسوأ أزمة طاقة في خمس سنوات، ويعاني ثالث أكبر اقتصاد في آسيا أسوأ نقص في الكهرباء منذ مارس 2016 بسبب نقص حاد في الفحم وسط ارتفاع أسعار الطاقة العالمية.

وعلى صعيد آخر تعهدت الهند في مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ أو ما يعرف بالـCOP26 بالوصول إلى انبعاثات كربونية صفرية بحلول 2070.

وذلك على مراحل: أولاً، ستعمل الهند على زيادة قدرتها من الطاقة غير الأحفورية إلى 500 جيجاوات بحلول 2030، وثانيًا، ستلبي الهند 50% من احتياجاتها من الطاقة من مصادر الطاقة المتجددة بحلول 2030.

ثالثًا، من الآن وحتى 2030، ستخفض الهند إجمالي الكربون المتوقع انبعاثه بمليار طن.

رابعًا، بحلول 2030، ستقلل الهند من كثافة الكربون في اقتصادها بنسبة 45%.

وخامسًا، بحلول عام 2070 ستحقق الهند مستهدفها وهو أن تصبح خالية من الانبعاثات الكربونية، وستكون الخطوة الخمسة هي خطوة غير مسبوقة من الهند تجاه ملف تغير المناخ".

 

تمديد العقد مع قطر غاز

قال المدير المالي فينود كومار ميشرا في اتصال مع محلل بعد أن أعلنت بترونت نتائج أعمالها الفصلية "نحاول تمديد العقد لما بعد 2028، نبذل كل جهد ممكن لإعادة التفاوض وربما تمديد العقد".

وقال إن تمديد العقد سيستند إلى العقود التي وقعتها قطر غاز في الفترة الأخيرة مع الصين وبنغلادش وباكستان والتي يرتبط فيها سعر الغاز بخصم بنسبة 10.2 عن سعر خام برنت.

ويستند عقد الهند مع قطر غاز على نسبة خصم تبلغ 12.7% عن متوسط سعر خام برنت في ثلاثة أشهر.