01:26 27-11-2021

هل تشهد الأسواق العالمية أزمة في سوق العقارات؟

طباعة

مخاوف تكرار أزمة العقارات التي ضربت الأسواق العالمية في 2008 تعود لتتصدر العناوين ... فبعد تخلف العملاق الصيني Evergrande عن سداد بعض من مستحقاته المالية، توالت الأخبار عن تخلف العديد من شركات العقار الصينية عن السداد أيضا ، مما رفع المخاوف بشأن حدوث فقاعة عقارية جديدة في الأسواق

التقارير الإخبارية حول التخلف عن السداد أو احتمالية حدوث ذلك تنعكس بدورها على الطلب على المنازل من الصينيين والذي بدوره قد يؤدي إلى توقف المطورين عن العمل

المخاوف من انهيار أسواق العقارات لم تقف عند هذا الحد فقط ، حيث أشار تقرير الاستقرار نصف السنوي الصادر عن البنك المركزي الأوروبي إلى وجود نقاط ضعف في أسواق العقارات والأسواق المالية ، في حين حذر المركزي الألماني بدوره من التقييمات الحالية لسوق العقارات واصفا إياها بأنها "نقطة ضعف محددة" مع استمرار أسعار العقارات في الارتفاع

الفدرالي الأميركي لم يخفي مخاوفه بشأن أزمة العقارات الصينية، حيث أبدى تخوفه من التداعيات المحتملة للمشاكل العقارية الصينية على النظام المالي الأميركي ، حيث يرى أن الضغوط في قطاع العقارات في الصين يمكن أن ترهق النظام المالي الصيني مع تداعيات محتملة على الولايات المتحدة".