21:08 06-12-2021

ما هي الخطوات التي قامت بها Amazon لحل أزمة سلاسل التوريد؟

طباعة

لسنوات عديدة كانت شركة Amazon تستأجر سفن لشحن البضائع، وتعمل على تصنيع حاوياتها الخاصة، وتستأجر طائرات لضمان جودة وصول المنتجات إلى العملاء... وكأنها كانت تتحضر لهذا العام والذي يعتبره العديد بأنه عام النقص الشديد مع تفاقم أزمة سلاسل التوريد.

وكانت أنفقت Amazon  أكثر من 61 مليار دولار على الشحن في عام 2020، ارتفاعًا من 38 مليار دولار في العام الذي يسبقه. لتقوم اليوم بشحن 72٪ من بضائعها ارتفاعًا من 47٪ في 2019 وفقًا لمجموعة SJ للإستشارات.

اللافت أن الشركة اليوم تتجنب توقف بضائعها في الموانئ وذلك بسبب استئجار طويل الأمد لما لا يقل عن عشر طائرات للشحن من الصين تحديدا إلى الولايات المتحدة.

هناك أزمتان رئيسيتان فيما يتعلق باختناقات أزمة سلاسل التوريد... الأولى هي نقص الحاويات. الأمر الذي أدى إلى ارتفاع فترات الانتظار في الموانئ وارتفاع أسعار الحاويات من أقل من ألفين دولار قبل الوباء إلى 20 ألف دولار هذا العام. لتقوم Amazon بحلها من خلال صنع حاويات خاصة بها والتي تبلغ طولها حوالي 53 قدمًا في الصين.

أما المشكلة الثانية فتتعلق نقص العمالة... حيث تقول الشركة إنها تقدم مكافآت عند انضمام الموظفين تصل إلى 3 آلاف دولار لجميع العمال الموسميين الذين قامت بتوظفهم هذا العام وعددهم 150 ألفًا.

ورغم كل هذه التحضيرات السابقة والمكلفة... لا تزال الأزمة تهوي بظلالها على أعمال الشركة... حيث ارتفعت سلع الشركة غير المتوفرة في المخازن بـ14٪ وارتفع متوسط أسعار سلعها بحوالي 25٪ منذ يناير 2021، وفقًا لشركة إدارة التجارة الإلكترونية CommerceIQ.