20:19 13-04-2022

روسيا تواجه انخفاضًا في حركة الشحن وعجزًا في الحاويات

طباعة

قال مسؤولان تنفيذيان روسيان إن روسيا تستعد لانخفاض حاد في تدفقات الشحن وعجز في الحاويات بعد أن أوقفت شركات شحن الحاويات الدولية الرئيسية عملياتها في البلاد بسبب حملة موسكو العسكرية في أوكرانيا.

وأوقفت أكبر ثلاث شركات شحن حاويات في العالم، ميرسك الدنماركية و(سي.إم.إيه سي.جي.إم) الفرنسية و(إم.إس.سي) ومقرها سويسرا، حجوزاتها من روسيا وإليها بعد أن أرسلت موسكو قوات إلى أوكرانيا في 24 فبراير، مما أدى إلى موجة من العقوبات الغربية.

وقالت هيئة الجمارك الروسية الأسبوع الماضي، إن دول الاتحاد الأوروبي التي لها حدود مشتركة مع روسيا وروسيا البيضاء منعت بعض شاحنات البضائع المسجلة في البلدين من دخولها منذ يوم الجمعة بسبب العقوبات.

وأضافت هيئة الجمارك الروسية إنه لن يكون بإمكان المركبات المستخدمة كوسائل نقل دولية وتحمل لوحات أرقام من روسيا وروسيا البيضاء نقل البضائع إلى أراضي الاتحاد الأوروبي.

وعلى صعيد متصل، أوضح ديمتري بانكوف الرئيس التنفيذي لديلو جروب "نتوقع أن يكون الانخفاض في الشحنات (من وإلى الموانئ الروسية) في المنطقة الشمالية الغربية حوالي 90% إلى 95% بدءًا من مايو أيار إذا لم تظهر بدائل في السوق". وكان يشير إلى محطات الحاويات في الموانئ الروسية، ومنها الموجودة في سانت بطرسبرغ وأوست-لوجا.

وقال رئيس شركة ديلو جروب، أكبر مشغل حاويات في روسيا، إن من المتوقع أن يؤدي خروج كبرى شركات شحن الحاويات، التي تنقل معظم السلع المصنعة حول العالم، إلى انخفاض كبير في الشحنات إذا لم يتم إيجاد بدائل لهذه الشركات قريبًا.

وأشار بانكوف إلى أن الموانئ في الشرق الأقصى الروسي والبحر الأسود وبحر آزوف ستعاني بشكل أقل من خروج الشركات الكبرى لشحن الحاويات لأن نصيبها من حركة الشحن كان أقل من حصة شمال غرب روسيا إلى جانب بدء ظهور شركات جديدة في تلك المناطق.

ولم يذكر أسماء تلك الشركات، لكنه قال إن بعضها جاء من تركيا.