18:45 16-06-2022

المغرب يسعى للحصول على دعم مالي سعودي لصندوقه الاستثماري

طباعة

دعا المغرب السعودية اليوم الخميس إلى المساهمة في صندوق لحفز الاستثمارات، سعيا وراء مكاسب اقتصادية من تحالفه السياسي الوثيق مع الرياض.

 

خطط لجذب الاستثمارات في المغرب

تسعى المغرب إلى زيادة حصة القطاع الخاص من إجمالي الاستثمار في الاقتصاد إلى الثلثين بحلول عام 2035 من الثلث فقط حاليًا.

قال وزير الاستثمار محسن الجزولي  إن المغرب ستسهل الحصول على القروض وتقلص الإجراءات الإدارية، كما ستقدم في المناطق النائية والفقيرة مساعدة حكومية مباشرة.

وأضاف الجزولي أن الاستثمارات العامة، بما في ذلك أكبر ميناء في أفريقيا ومنطقة البحر المتوسط في طنجة، والقطار السريع وشبكة الطرق السريعة، ستساعد المغرب على جذب المزيد من الاستثمارات الخاصة.

وأشار أن الدولة تتطلع أيضًا إلى تعزيز جاذبيتها للاستثمارات منخفضة الكربون بفضل استراتيجيتها للطاقة الرامية لزيادة حصة مصادر الطاقة المتجددة إلى 52% من السعة المركبة بحلول عام 2030، من 37% حاليًا.

اقتصاد المغرب   

ومن المتوقع أن يتباطأ الاقتصاد المغربي إلى 1.5% هذا العام من 7.9% العام الماضي على خلفية الجفاف والضغوط التضخمية من الخارج.

وحث وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة السعودية بشكل خاص على المساهمة في صندوق الاستثمار المغربي المزمع تأسيسه بقيمة 4.5 مليار دولار والذي يهدف إلى دعم التعافي الاقتصادي بعد جائحة كورونا.     

وتلقى الصندوق الذي لم يتم تفعيله بعد مساهمة أولية قدرها 15 مليار درهم ما يُعادل نحو 1.5 مليار دولار من ميزانية الدولة، على أن يتم جمع الباقي من مانحين وطنيين ودوليين.