19:19 28-06-2022

أسعار النفط تقفز بمستويات المؤشرات الخليجية.. وبورصة مصر تواصل خسائرها

طباعة

- مؤشر السوق السعودي يسجل ثاني أعلى مكاسب يومية في يونيو
- الثلاثيني المصري يسجل أدنى إغلاق له منذ مارس 2020

السوق السعودي:
تحول مؤشر السوق الرئيسية إلى النطاق الأخضر في جلسة الثلاثاء مستعيد مستويات 11600 نقطة مجدداً بعد ارتفاعه بنحو 2% مسجلاً ثاني أعلى مكاسب يومية له في شهر يونيو الحالي.
وجاء الدعم بشكل رئيسي من سهم أرامكو الذي قفز بأكثر من 3% مسجلاً أعلى مكاسب يومية له في أكثر من شهر.
وكانت أسعار خام برنت قد استعادت مستويات 117 دولار للبرميل بعد ارتفاعها بنحو 2% خلال جلسة الثلاثاء.

بورصة مصر:
واصل المؤشر الثلاثيني مساره الهابط متراجعاً بنحو 0.8% في جلسة الثلاثاء مسجلاً أدنى إغلاق له منذ شهر مارس من عام 2020 بعد فقدانه مستويات 9200 نقطة.
واختبر المؤشر السبعيني مستويات 1700 نقطة بعد انخفاضه للجلسة الخامسة على التوالي مسجلاً أدنى إغلاق له في أكثر من شهرين.
وهبط سهم "سبيد ميديكال" بنحو 4% إلى أدنى مستوياته في أكثر من عامين بعد إعلان النتائج المالية للشركة والتي أظهرت تحولها من الربحية إلى خسارة بقيمة 38 مليون جنيه في فترة الربع الأول من العام الحالي.

الأسواق الخليجية الأخرى:
ارتفع المؤشر العام لسوق دبي بأكثر من 1% في جلسة الثلاثاء إلى فوق مستويات 3250 نقطة بدعم من قياديات البنوك والعقار في محاولة لاستغلال المستويات المتدنية التي وصلت إليها هذه الأسهم بعد موجة التصحيح التي طالت السوق.
وقفز مؤشر فوتسي أبوظبي بنحو 2% مستعيداً مستويات 9400 نقطة بدعم من سهمي الدار وألفاظبي بعد إعلان الخيرة عن زيادة حصتها في الدار العقارية لتصبح ممثل الأغلبية في مجلس الإدارة وستصبح الدار العقارية إحدى الشركات التابعة لألفا ظبي.
وفي بورصة الكويت، استطاع المؤشر الأول التحول إلى اللون الأخضر عند الإغلاق بعد اختباره مستويات 8100 نقطة ليغلق عند 8142 نقطة.
كما استعاد مؤشر بورصة قطر مستويات 12200 نقطة مرتفعاً بأكثر من 1% في جلسة الثلاثاء بدعم من قطاع البنوك.