23:50 30-06-2022

وول ستريت تتراجع في جلسة الخميس، وستاندرد آند بورز 500 يُسجل أسوأ أداء نصف سنوي منذ عام 1970

طباعة

تراجعت الأسهم الأميركية يوم الخميس، حيث سجل مؤشر S&P 500 أسوأ أداء نصف سنوي منذ أكثر من 50 عامًا.

وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي 0.8% إلى 30775.43، وانخفض مؤشر S&P 500 بنحو 0.9% إلى 3785.38، وتراجع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 1.3% إلى 11028.74.

كان يوم الخميس هو اليوم الأخير من الربع الثاني، وسجل مؤشرا داو جونز و S&P 500 أسوأ أداء ربع سنوي لهما منذ الربع الأول من عام 2020 عندما أدت عمليات إغلاق كورونا إلى تراجع الأسهم.

وسجل مؤشر S&P 500 أسوأ أداء نصف سنوي منذ عام 1970، متأثرًا بالمخاوف بشأن ارتفاع التضخم ورفع أسعار الفائدة من جانب الفدرالي، فضلاً عن الحرب الروسية المستمرة على أوكرانيا وإغلاق كورونا في الصين.

أدى الارتفاع الكبير في عائدات السندات في وقت سابق من العام وتقييمات الأسهم الباهظة تاريخياً إلى تراجع أسهم شركات التكنولوجيا أولاً، حيث خرج المستثمرون من أسهم السوق الموجهة نحو النمو مع ارتفاع معدلات تجعل الأرباح المستقبلية، مثل تلك التي وعدت بها شركات النمو أقل جاذبية.

يوم الخميس، انخفض Universal Health Services بنسبة 6.1% وساعد في قيادة السوق هبوطيًا بعد أن أصدرت أرباح الربع الثاني وتوجيهات الإيرادات أقل من التوقعات، مشيرة إلى انخفاض حجم المرضى.

وكان سهم Walgreens Boots Alliance من أكبر الخاسرين في مؤشر داو جونز، حيث انخفض بنسبة 7.2% بعد أن كررت الشركة توقعاتها للعام بأكمله بنمو أرباح السهم المعدلة في الأرقام الفردية المنخفضة.

وانخفضت أسهم التجزئة للأثاث المنزلي أيضًا، حيث شهدت سلسلة الأثاث الراقية RH انخفاضًا في الأسهم بنحو 10.6% بعد أن أصدرت تحذيرًا بشأن أرباح العام بأكمله.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، أفادت وزارة التجارة الأميركية يوم الخميس أن مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي ارتفع بنسبة 4.7% في مايو، وهذا أقل بمقدار 0.2 نقطة مئوية عن الشهر السابق، لكنه لا يزال قريبًا من المستويات التي شوهدت لآخر مرة في الثمانينيات.